متطلبات تركيب الملصق الإلكتروني ورابط تسجيل البيانات
تركيب الملصق الإلكتروني اونلاين

متطلبات تركيب الملصق الإلكتروني حددتها وزارة الداخلية المصرية ضمن أهم الخطوات التي باتت لزامًا على مالكي السيارات القيام بها ومن هذا المنطلق خصصت رابط تسجيل البيانات عن طريق النت، حتى يتسنى للمواطن تنفيذ الخدمة أون لاين من خلال الموقع الرسمي التابع للوزارة، وتأتي تلك الخطوة في ضوء ما تبذله الدولة المصرية من جهود هائلة للتحول الرقمي، وتسعى إلى أن تقدم كافة الخدمات بطريقة إلكترونية.

وفي هذا الإطار تقدم وزارة الداخلية العديد من الخدمات وفق منظومة آلية مميكنة، حيث تطبقها في كافة الخدمات لاسيما في قطاع المرور، ومنها خدمة طلب التركيب والذي تهدف من خلاله إلى تحقيق أقصى قدر من الانضباط المروري.

الملصق الإلكتروني ما هو؟

هو عبارة عن شريحة تم من خلالها تحديد هوية السيارة عن طريق موجات الراديو، وتحتوي الشريحة على وحدة ذاكرة متناهية الصغر مخزن بها كافة المعلومات الخاصة بالسيارة، ومعلومات صاحبها ومنها الاسم، رقم هاتفه، بريده الشخصي الإلكتروني.

تركيب الملصق الإلكتروني عبر الإنترنت

يتم وضع الملصق على الزجاج الأمامي للمركبة، ويتلف عند تعرضه للنزع، ويمكن الحصول على ملصق عبر شبكة الانترنت، حيث يمكن لكافة مالكي المركبات الذين لديهم تراخيص سارية طلب تركيب الملصق الإلكتروني عبر دخول رابط بوابة مصر الإلكتروني ثم تسجيل البيانات المطلوبة.

وأيضًا يمكنهم دفع الرسوم إلكترونيًا، وبعد الانتهاء من كافة الإجراءات يسلم مالك السيارة الرخصة القديمة، ويحصل على رخصة جديدة مدون بها “ذات ملصق إلكتروني”، حيث يتسلُمه الملصق ويتم تركيبه على المركبة من خلال وحدة المرور.

عقوبة عدم تركيب الملصق الإلكتروني
طلب تركيب الملصق الإلكتروني

عقوبة عدم تركيب ملصق

أعلنت الداخلية أن المركبات التي لم تركب الملصق، أو ذات الملصق التالف أو المتعمد إخفاؤه أو الذي فقد صلاحيته نتيجة العبث به، سيتم التعامل معها وفق قانون المرور المصري، إذ ستفعل العقوبات الواردة في هذا الشأن، والتي تشمل:

  • سحب الترخيص لمدة شهر ولا تتجاوز ثلاثة أشهر.
  • أو الحبس مدة ستة أشهر وغرامة بـ300 جنيه ولا تزيد عن الـ 1500 جنيه.
  • وإما توقيع إحدى العقوبتين السابقتين.

الجدير بالذكر أن أعطت الوزارة مهلة لكافة ملاك وقائدي المركبات بمختلف أنواعها لتركيب الملصق الإلكتروني، الذي يعد خطوة تمهيدية لتطبيق منظومة مرورية تعتمد على بشكل كامل على التكنولوجيا الرقمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *